منتدى اصدقاء شط العرب



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  بابل .... تاريخ العراق ومهد الحضاره

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علي سعود
المدير العام للمنتدى
المدير العام للمنتدى
avatar

الجنس : ذكر
الابراج : الحمل
عدد المساهمات : 1570
نقاط : 19464
تاريخ الميلاد : 19/04/1984
تاريخ التسجيل : 15/11/2010
العمر : 34
الموقع الموقع : في القلب
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : خريج كلية الادارة والاقتصاد

مُساهمةموضوع: بابل .... تاريخ العراق ومهد الحضاره   الإثنين سبتمبر 05, 2011 5:11 am

بــابــل..... أغنى رقع الارض بالتأريخ و الاحداث...مدينة من اخلد المدن التي انشأتها اليد البشرية على الارض.... مدينة توالت عليها الاحداث من تخريب و تدمير الى اعادة بناء و تطوير مرات لا تحصى.... ذكرت في جميع الكتب السماوية فجيء ذكرها في التوراة و في الانجيل و في القرآن....على مدى 2000 سنة من الزمن لم تسقط من بعد اسمها كلمة العظيمة.... والآن هي عند الكثير اشبه بالاسطورة.... تتناقلها الالسن كما لو كانت قصة لا يمكن ان تكون قد حدثت ... قبلة العالم في زمانها و مقصد البشر من المغارب و المشارق... 

كانت بابل مستوطناً صغيراً في العصور السومرية منذ 4000ق.م 
واصبحت دويلة في العصر الاكدي خلال الالف الثالث ق.م
تغير لفظها بين فتره و فتره الا انها في جميع الفترات عرفت باسم واحد و يعني (باب الاله) وحتى لفظها الحديث (بابل) فهو اتى من باب – إل أي باب الإله كما ذكرت في التوراة.
- عرفت و اشتهرت بابل في العصر السومري الحديث (2004-2112ق.م) 
- في زمن حمورابي, الذي يأتي من قوم الاموريين, اصبحت بابل عاصمة لجنوب بلاد الرافدين حيث قام حمورابي بتوحيد البلاد تحت حكم بابل اثناء حكمه (1792-1750ق.م) بعد ان سقطت تحت حكمه لارسا و اشنونا و آيسن ليتابع فتوحاته بعدها الى الشمال ويؤسس امبراطورية من الخليج الى الاناضول. 
- شهدت بابل عصراً ذهبياً تحت حكم حمورابي .فكانت محط انظار العالم لما كان فيها من تطور في جميع مجالات الحياة. فبني فيها اول المدارس في التاريخ و ساد فيه العدل بفضل القوانين التي وضعها حمورابي في دستوره المشهور بـ مسلة حمورابي المحتوي على 282 مادة قانونية اذهلت العلماء لما فيها من تطور فكري و وعي قانوني فكانت سابقة لعهدها بأشواط كبيره و الى اليوم لم يتم العثور على قوانين غير سماوية متطورة مقارنةً بزمنها مثل القوانين الموجودة في مسلة حمورابي المعروضه في يومنا هذا في متحف اللوفر في باريس.

- كثيرة هي القوانين الملفتة للنظر في المسلة فكان تحديد لـ حرية المرأة و وضعها في المجتمع و وضع نقاط تبين العلاقة بين العبيد و ملاكهم و تحديد العقوبات و تنفيذها بكل حزم بحق كل مخالفة ترتكب. ومن المرجح ان عصر حمورابي جاء بعد فتره بسيطه نسبياً من مجيء نبينا ابراهيم (ع) لبابل حين تم رميه في المحرقه من قبل النمرود حاكم بابل في ذاك الزمان .
- حكم بعد حمورابي 5 ملوك الى ان احتلها الحيثيون سنة 1595ق.م لتنتهي بذلك سلالة بابل الاولى.
- ترك الحيثيون بابل لسوء الاوضاع الداخلية في بلادهم فتمهد الطريق لدخول الاقوام الكاشية 
- دخل العيلاميون بابل بعد الكاشيين
- تمكن نبوخذنصر الاول من تحرير بابل الذي حكم بين (1124-1103ق.م) واخرج العيلاميين من بلاد الرافدين
- في القرن الثامن قبل الميلاد تمكن الآشوريون من السيطره على بابل و ضمها الى امبراطوريتهم العملاقة.
- استمر الصراع بين الآشوريين و القبائل الكلدية و الاراميين الى ان تمكن الكلديون بقيادة نبوبلاصر من الاستقلال من السيطرة الآشورية على المدينة. يذكر ان الحكام الآشوريين ظلوا يعتبرون بابل كمرجع ثقافي و اقتصادي لذا كانت تعد من اهم المدن في ذاك الزمان ايضاً بالرغم من كونها تحت راية آشورية. 
- استطاع نبوبلاصر عام 627 ق.م ان يوحد بلاد الرافدين تحت راية بابل كعاصمة ليخلف لأبنه نبوخذنصر الثاني دولة قوية تضم بلاد آشور التي اقصاها بمعاونة الميديين.
- في ريعان شبابه اثبت نبوخذنصر الثاني بأنه ذي شخصية عسكرية فذة تتسم بالذكاء و الحزم و القوة . عندما كان ولياً للعهد انتصر على اليهود و الفراعنة. تولى الحكم من 605 الى 562 ق.م و هذه الحقبة وصلت فيها بابل الى اوج عظمتها. فلم تكن فقط الاقوى عسكرياً في المنطقه, ولكن معمارياً و تجارياً و ثقافياً ايضاً فكانت عاصمة للمنطقه كلها. قام نبوخذنصر بسبي اليهود من مدنهم بعد ان ثاروا وقتلوا الحكام الذين عينهم لهم عدة مرات فأتى بهم الى بابل كأسرى في مرحلتين. من ضمن انجازات نبوخذنصر الكثيره , قيامه باكمال بناء برج بابل المشهور فكان معلماً حضارياً شامخاً في المدينة و عمرّ الشارع المعروف بـ شارع الموكب الذي ينتهي ببوابة عشتار رائعة التصميم و النحوت و الالوان و الموجوده في يومنا هذا في متحف برلين في المانيا و التي كانت احدى البوابات الثمانية للمدينة و كانت كل باب قد سميت باسم احد الآلهة عند البابليين. بالاضافة الى أمر نبوخذنصر بانشاء الجنائن المعلقة ليرضي بها زوجته التي حنت لبلدها الاخضر الملون. لتصبح الجنائن المعلقه في قائمة عجائب الدنيا التي اذهل بها المؤرخون اليونان الذين زاروا المدينة مثل هيرودتس .
- احتل بابل الاخمينيون في 539ق.م بقيادة كورش بسبب الخيانات و الدور الذي لعبه اليهود بعد ان حكم بابل 4 حكام من نفس سلالة نبوخذنصر الثاني كان آخرهم نبونائيد .
- 331 ق.م استسلمت بابل للاسكندر المقدوني الذي خطط لجعلها عاصمة لامبراطوريته الا انه توفي قبل ذلك في قصر نبوخذنصر الثاني بعد ان عانى من جرح سببه سهم مسموم اصيب به في احدى غزواته في بلاد الهند.
- احتلها السلوقيين 323ق.م الذين جعلوا سلوقيا عاصمة لهم بعد هجر بابل
- توالى الاحتلال الفرثي و الساساني على بابل الى ان فقدت اهميتها في العصر الاسلامي و اصبحت اشبه بالقريه الصغيره آنذاك .
- لينتهي بذلك قصة رائعة لمدينة شهدت من المشاهد التاريخية و الحوادث مالم تشهده اي مدينة اخرى في العالم. وقد نتجرئ و نقول بأن مامن مدينة استطاعات ان تظل 2000 سنة على نفس المستوى والمكانة المتقدمة بين مدن العالم كما فعلت بابل.... فهي قد لا تكون اقدم مدينة في التاريخ لكنها بالتأكيد اغناها تأريخاً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aliiso2000.forum2x2.ru
 
بابل .... تاريخ العراق ومهد الحضاره
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اصدقاء شط العرب :: القسم العام :: منتدى الشخصيات والمدن التاريخية-
انتقل الى: